التخطي إلى المحتوى

تستمر لليوم الثالث فعاليات الارباك الليلي على حدود قطاع غزة في مخيم ملكة شرق مدينة غزة , وشرق خانيونس جنوب قطاع غزة , والتي نظمتها الغرفة المشتركة لوحدات الارباك الليلي والبالونات الحارقة .

وأفادت وكالات محلية , أن قوات الاحتلال اطلقت النار باتجاه الشبان خلال فعاليات الارباك الليلي شرقي بلدة خزاعة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة .

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز بكثافة باتجاه الشبان قرب السياج الفاصل بمنطقة ملكة شرقي مدينة غزة , مما أسفر عن عدة اصابات بالاختناق بين المواطنين , بينهم الصحفي المصري محمد المصري .

وأشارت الوكالات المحلية أن المتظاهرين أشعلوا الاطارات وألقوا القنابل الصوتية باتجاه جنود الاحتلال قرب السياج الفاصل شرقي غزة وخانيونس .

وقد وجه رئيس هيئة اركان جيش الاحتلال , أفيف كوخافي , التهديد للقطاع , قائلآ ” الاحداس والاضطرابات ستؤديان الى رد أو عملية عسكرية قاسية “.

واضاف كوخافي ” اذا لم يستمر الهدوء في الجنوب , سنقوم بلا تردد في اطلاق عملية جديدة ” , لافتآ الى أنه في نهاية المواجهة الاخيرة في قطاع غزة, بدأ جيش الاحتلال بالتحضير لعملية أخرى .

وفي السياق اشار رئيس هيئة الاركان , ان جيش الاحتلال يواصل تحسين قدراته الهجومية ضد قطاع غزة وخططه العملياتية .

إلى ذلك، قال ألموغ بوكير، المراسل العسكري للقناة 13 الإسرائيلية: “اليوم الثالث من التوترات عند السياج، أفاد سكان غلاف غزة أنهم يسمعون دوي انفجارات ضخمة في المستوطنات القريبة من السياج”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.