التخطي إلى المحتوى

شهد اليوم السبت استئناف لاطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة من قطاع غزة باتجاه مستوطنات غلاف غزة , واطلاق دفعات من البالونات الحارقة , احتجاجآ على استمرار الحصار الخانق للقطاع .

البالونات الحارقة والمتفجرة 

هي بالونات يتم ربطها بمواد قابله للاشتعال ومواد أخرى تؤدي الى سماع اصوات انفجارات ضخمة , ويعتبرها الفلسطينييون في قطاع غزة اسلوب احتجاجي ردآ على تشديد الحصار على قطاع غزة , وأدت البالونات الى مئات الحرائق في مستوطنات غلاف غزة منذ أنطلاق فعالياتها والتي تعتبر من الادوات الخشنة لمسيرات العودة التي انطلقت في مايو 2018 .

وجاء اطلاق البالونات بعد استمرار تعنت الاحتلال في تلبية مطالب الشعب الفلسطيني في رفع الحصاار عن قطاع غزة واعادة الاعمار , فيما ابلغت حركة حماس السفير القطري محمد العمادي عدم رضاها عن تدخل الاحتلال في اسماء المستفيدين من المنحة القطرية .

وأعلنت الفصائل الفلسطينية عودة وتفعيل الفعاليات الشعبية ضد الاحتلال على حدود قطاع غزة , وياتي اعادة تفعيل اطلاق البالونات الحارقة بعد أستئناف فعاليات الارباك الليلي على مدار الاسبوع السابق , اضافة الى مسيرات شعبية على حدود قطاع غزة ادت الى عدد من الاصابات والشهداء جراء استخدام الرصاص الحي لقوات الاحتلال ضد المتظاهرين , فيما قتل قناص اسرائيلي بفعل مقاوم خلال المظاهرات .

حصار قطاع غزة 

ويستمر اكثر من 2 مليون فلسطين في قطاع غزة في أوضاع اقتصادية وحياتيه متردية للغاية بسبب الحصار الذي تفرضه اسرائيل منذ حوالي 15 عام ويتم تخفيفه بعد مواجهات المقاومة الاحتلال ثم يعود الاحتلال للتراجع عن الالتزامات الذي ارتبط بها بعد عمليات وقف اطلاق النار ليعود الشعب الفلسطيني والمقاومة الي التصعيد التدريجي للضغط على الاحتلال .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *