التخطي إلى المحتوى

أصدرت القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية , في الساعات الاولى من اليوم الاحد 13 سبتمبر 2020 , بيانها التأسيسي الأول , والذي دعت فيه الى تفعيل المقاومة الشعبية تحت راية علم فلسطين .

وأعلنت القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية , في بيانها , انطلاق مسيرة كفاحية شعبية شاملة تبدأ ولن تنتهي الا بانجاز الاستقلال الفلسطيني الوطني لدولة فلسطين وعاصمتها القدس ..

ودعت المقاومة الشعبية إلى اعتبار يوم 15 أيلول/سبتمبر القادم يوم رفض شعبي انتفاضي في الوطن ترفع فيه راية فلسطين في مدننا وقرانا ومخيماتنا في الوطن وكل ساحات تواجد جاليتنا، تعبيرا عن رفض فلسطيني حاسم لرفع علم الاحتلال والقتل والعنصرية على سارية الذل في أبو ظبي والمنامة. وفق البيان

ودعت كذلك الأسرى المحررين وأسر الشهداء وعائلات الشهداء المحتجزة جثامينهم في مقابر الاحتلال الرقمية لتنظيم وقفات استنكار لاتفاق التطبيع يوم 15/9/2020 في كل المحافظات في الوطن.

كما دعت الجاليات الفلسطينية والعربية والإسلامية وأحرار العالم وقواه الديمقراطية للتظاهر أمام سفارات أمريكا ودولة الاحتلال ودولة الإمارات ومملكة البحرين، يوم الثلاثاء 15/9/2020 استنكارا لاتفاقيات التطبيع.

ودعت في بيانها جماهير أمتنا وشعبنا خاصة في مخيمات البطولة والعودة في الداخل والخارج لإحياء ذكرى شهداء صبرا وشاتيلا يوم الخميس 17/9/2020.

كما تم اعتبار يوم الجمعة 18/9/2020 يوم حداد ترفع فيه الأعلام السوداء شجبا لاتفاق أمريكا- اسرائيل- الإمارات- البحرين في كل الساحات والمباني والبيوت، وتقرع الكنائس أجراس الحداد، وخطبة الجمعة رثاء الأنظمة الردة والخيانة لقضية العرب والمسلمين المركزية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *