البرفيسور جمال الزبدة من وكالة NASA الأمريكية الى الهندسة والتصنيع في كتائب القسام

shadi alhabeel
اخبار فلسطينملفات مميزة
shadi alhabeel4 يونيو 2021آخر تحديث : الجمعة 4 يونيو 2021 - 8:21 مساءً
البرفيسور جمال الزبدة من وكالة NASA الأمريكية الى الهندسة والتصنيع في كتائب القسام

بعد مسيرة عطاء كبيرة في تطوير السلاح للمقاومة الفلسطينية , أرتقى الشهيد القائد جمال الزبدة مع نجلة أسامة برفقة ثلة من مهندسي كتائب القسام خلال معركة سيف القدس .

من هو جمال الزبدة؟

جمال محمد الزبدة الحاصل على درجة البرفيسور , من مواليد غزة عام 1956 عرف عنه النبوغ والهمة والطاقة في المجال العلمي خلال فتراته الدراسية

تلقى تعليمه الجامعي في ولاية فرجينيا الامريكية وحاز على درجة الدكتوراه في العلوم الهندسية والميكانيكا وحازت ابحاثه في الديناميكا الهوائية وجناح الدلتا , المستخدمه في صناعة الطائرات الحربية المختلفة , على أعجاب العديد من المجلات والكتب العلمية وقد حصل على العديد من براءات الاختراع .

عمل مع وكالة ناسا الفضائية اثناء تواجده في الولايات المتحدة , قبل أن يعود الى قطاع غزة عام 1994 ليقدم علمه لوطنه وشعبه ويكرس حياته وما تعلمه للجهاد والمقاومة .

يعتبر جمال الزبدة مؤسس ورئيس قسم الهندسة الميكانيكية في الجامعة الاسلامية بغزة وقد قام بتدريس واعداد الالاف من المهندسين ف يمختلف التخصصات في كلية الهندسة في الجامعة الاسلامية .

نموذجٌ فريد

جمال الزبدة , أبو اسامة , أحد قادة كتائب القسام وقد سار على دربه نجله المهندس اسامة والذي استشهد معه خلال المعركة , وساهما بشكل واضح مع أخوانهم في تطوير سلاح المقاومة , ليكونوا نموذج فريد من نماذج شهداء الاعداد وروافع ودعائم للعمل العسكري المقاومة .

دخول جمال الزبدة في العمل العسكري برفقة ابنه المهندس اسامة لم يكن معروف للعلن , وقد شكل استهشاده مع عدد من قادة كتائب القسام مفاجأة للكثيرين .

محاولة أغتيال فاشلة 

حاول جيش الاحتلال أغتيال جمال الزبدة خلال معركة حجارة السجيل عام 2021 ولكنه فشل في ذلك وعقب اغتياله في اليوم الثاني من معركة سيف القدس , وصف جهاز الشاباك الاسرائيلي , الشهيد جمال الزبدة بأنه كان يمثل قوة أساسية في منظومة سلاح المقاومة ويقف خلف شبكة انتاج الصواريخ في قطاع غزة وأحد أبرز خبراء البحث والتطوير في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس .

شهادة فخر

عزيز الزبدة نجل الشهيد جمال الزبده أكد أن والده كان نموذج للعطاء وشخص يحب الحق وينتصر له , ترك الدنيا ومتاعها ليمضي في سبيل الله .

وأَضاف ” كان الوالد كتوبم لا يحب الظهور , ويعمل في صمت لا نراه كثيرآ لانشغاله , يسخر وقته للبحث العلمي وتطوير مشاريعه التي تتعلق بالعمل العسكري المقاوم “.

وعن سماع لحظة أستشهاد والده وشقيقة أسامة , أوضح عزيز أن العائلة شعرت بالفخر ” فالشهادة شامة عز ووسام شرف لنا ولشعبنا المجاهد لأنهم أصحاب البصمة للجهاد في الدفاع عن دينهم ووطنهم ” داعيآ الله عز وجل أن يرحمهم ويتقبلهم من الشهداء .

أرتقى البروفسيور جمال الزبدة ” أبو أسامة ” ونجله المهندس أسامة الزبدة ومعهم كوكبة من قادة المهندسيين في كتائب القسام , ولكن بصماتهم التي تركوها ستبقى نبرأس للمقاومة في وحدة التصنيع العسكري .

وكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس تؤكد أن الأيام تخبئ المزيد من المفاجآت مما أعدوه للاحتلال .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.